منتديات العرب الشامل


العرب الشامل لجميع خدمات الويب
 
الرئيسيةالتسجيلدخول
 

شاطر | 
 

 لما هممت بمدحك سيد الأكوان

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
imad
نائب/ة المدير
نائب/ة المدير
avatar

رسالة sms معلومات الإتصال
الجنس : ذكر
سمعة العصو : 3136

مُساهمةموضوع: لما هممت بمدحك سيد الأكوان   الأحد نوفمبر 08, 2009 3:51 am

حار الفؤاد وضاع منى بيانى
جاوزت جبريل الأمين كرامة
فى رحلة قدسية الأركان
وأوريت من آى الإله عجائبا
تسمو عن الإفصاح والتبيان
فيك الكمال شمائل
يعيا بهن الخلق من إنس وجان
جاوزت فى الكرم البحار جميعها
وفى الخلق العظيم مدارج الإحسان
ولأنت فى المحراب أعبد عابد
فزع00تسيل مدامع العينان
ياسيد الرسل الكرام جميعهم
وختامهم بعثا إلى الثقلان
آياتهم حسية منظورة كبيان
وإليك وحيا خالد الأزمان
ولأنت تذكر عند ذكر إلهنا
فوق الشفاة وعند كل آذان
ماذا أقول وأنت نور قلوبنا
ياأيها المبعوث بالقرآن
هل أرتجيك شفاعة
عند الإله وساعة الميزان
عذرا حبيبى فلست بشاعر
لكننى فضت وجدا فكان بيانى
*********************************
رضا فهيم
**************************
ولاإله إلا الله محمد رسول الله
والحمد لله
لغة الكلام كما رأيت على فمي
خجلى ولولا الحب لم أتكلم

يا مظهر التوحيد حسبي أنني
أحد الشداة الهائمين الحُوّم
ما حيلة الشعراء زاد غناؤهم
رهباً لدى هذا الجمال الأعظم
كل المعاني إن وُصِفتَ تضاءلت
وتحيّرت في كُنهك المتلثم
إن الذي سوّاك في تنزيله
وفّاك وصفاً بالثناء الأكرم
سبقت محبته مجيئك للورى
في عالم الغيب الكبير الأقدم
يا نور يوم وُلدت قامت عزّة
للأرض إذ أمست لنورك تنتمي
الكوكب الأرضيّ حين وطئته
أمسى حصاه يتيه فوق الأنجم
وعلى هدى الأقدار قام محمدٌ
لله فيه سرائر لم تُعلَم
متجرداً من كل جاه ظاهرٍ
وبغير جاه الله لم يستعصم
صلى عليه الله في سبُحاته
ما راح يجمع صحبه بتكتم
يمشي على حذر وينشر هديه
رشداً من الذكر العزيز المحكم
ما كان عن رهَبٍ ولا عن خيفة
لكن على قدَر خفي ملهم
حتى أفاض الله وانتشر الهدى
ومضى يهيب بكل قلب مسلم
ودعا فكان الله عند دعائه
يا هذه الدنيا لأحمد فاسلمي
وامشي وراء محمد وكفى به
نوراً يضيء هدىً لكل ميمِم
صلى عليه الله نوراً هادياً
متعبداً في غاره لم يسأم
********
اخي رضا ابدعت يا سيدي
صلى الله عليه وسلم
تقبل فائق احترامي لشخصك ولقلمك
جيهان


__________________
ماذا أقول وأنت نور قلوبنا
ياأيها المبعوث بالقرآن

الاخ الفاضل والشاعر المبدع رضا فهيم
ثمة جاذبية خاصة في هذه الابيات
صيغت بأسلوب نادر وسياق إنشادي
بكلمات تتراقص فناً وفكراً
ورؤية شديدة الغنى والتنوع
مصقولة قلباً وقالباً
بفلسفة واضحة
وترابط أفكار ناضجة
تجذب القلوب وتسد الرمق
وتسكرنا حتى الثمالة.
دمت بهذا الرونق ودام تألق حروفك
سلمت يداك وبارك الله في قلمك
مع خالص التحية والتقدير
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
لما هممت بمدحك سيد الأكوان
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات العرب الشامل  :: الاقسام الادبية :: الشعر الفصيح-
انتقل الى: